هل يمكن للارتجاع العصبي أن يجعلك أسوأ - ما هي مخاطره

صورة لمقدم خدمات الارتجاع العصبي وهو يناقش الارتجاع العصبي عن بُعد
$

بقلم: د. ستار، دكتوراه في الطب، FAACAP

د. ستار هو طبيب وطبيب نفسي وعالم أعصاب حاسوبي نشط في مجال واجهة الدماغ والحاسوب والارتجاع العصبي منذ عام 1990.

هل يمكن للارتجاع العصبي أن يجعلك أسوأ حالاً؟

كقاعدة عامة، فإن معظم عملاء الارتجاع العصبي الخبرة عدم وجود آثار ضارة من الارتجاع العصبي عند القيام به بشكل احترافي.

العلاج بالارتجاع العصبي قد اكتسبت زخمًا متزايدًا باعتبارها نهج غير جراحي وخالٍ من العقاقير لعلاج الحالات النفسية والعصبية المختلفة. من خلال تدريب الأفراد على تنظيم نشاطهم الدماغي، يعد الارتجاع العصبي بتحسينات في مجالات مثل القلق واضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وفرط النشاط وحتى الألم المزمن.

ومع ذلك، وكما هو الحال مع أي تدخل طبي، من الضروري فهم أن العلاج بالارتجاع العصبي لا يخلو من المخاطر. تتعمق هذه المقالة في الجوانب السلبية المحتملة، بما في ذلك إمكانية تفاقم الأعراض، وتؤكد على أهمية العمل مع متخصصين مؤهلين.

ما هو العلاج بالارتجاع العصبي؟

العلاج بالارتجاع العصبي هو شكل من أشكال الارتجاع البيولوجي أن يركز على تعليم التنظيم الذاتي لنشاط الدماغ. أثناء الجلسة، يتم وضع أجهزة استشعار على فروة الرأس لمراقبة الموجات الدماغية. ثم تُستخدم هذه البيانات في الوقت الحقيقي لتوفير تغذية راجعة من خلال إشارات بصرية أو سمعية، مما يساعد الأفراد على تعديل وظائف الدماغ. الهدف من فوائد الارتجاع العصبي تتراوح من تحسين التركيز وتقليل القلق إلى تحسين النوم وتنظيم المزاج.

المخاطر والآثار الجانبية المحتملة

هل يمكن للارتجاع العصبي أن يجعلك أسوأ؟ هذه بعض المخاوف والآثار الجانبية الرئيسية المرتبطة بالعلاج بالارتجاع العصبي. تتضمن المخاوف الشائعة ما يلي:

  • الانزعاج المؤقت: قد يعاني بعض الأفراد من الصداع أو الدوار أو التعب، خاصةً أثناء الجلسات الأولية حيث يتكيف دماغهم مع التدريب الجديد.
  • تفاقم الأعراض: كانت هناك تقارير تفيد بأن الارتجاع العصبي يؤدي إلى تفاقم الأعراض الموجودة أو حتى خلق أعراض جديدة، مثل زيادة التهيج أو الأرق.
  • الضيق العاطفي: يمكن تكثيف الاستجابات العاطفية أثناء العلاج، مما يؤدي إلى نوبات من القلق أو الاكتئاب.
  • الأعراض الجسدية: في بعض الحالات، أبلغ المرضى عن آثار جانبية جسدية مثل الشد العضلي أو حتى مشاكل في الجهاز الهضمي.

دراسات الحالة التي توضح المخاطر المحتملة

لفهم هذه المخاطر بشكل أفضل، دعنا نلقي نظرة على بعض الأمثلة الواقعية:

  • دراسة الحالة 1: ذكر يبلغ من العمر 35 عاماً لديه تاريخ مرضي القلق و الاكتئاب عانى من زيادة التهيج والأرق بعد عدة جلسات ارتجاع عصبي. واكتُشف لاحقاً أن العلاج لم يتم تعديله بشكل صحيح بما يتناسب مع استجابته الفردية, التأكيد على أهمية الخطط العلاجية الشخصية.
  • دراسة حالة 2: A امرأة تبلغ من العمر 25 عاماً مصابة باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وفرط النشاط بالصداع والدوار أثناء جلسات الارتجاع العصبي. وكشف التحقيق أن كثافة الجلسات كانت مرتفعة للغاية, التأكيد على الحاجة إلى المراقبة المناسبة وضبط إعدادات العلاج.
  • دراسة حالة 3: ذكر يبلغ من العمر 42 عاماً يخضع الارتجاع العصبي للصداع النصفي تفاقم أعراضه بعد الجلسات الأولية. وكشف التقييم الإضافي عن وجود حالة عصبية غير مشخصة, تسليط الضوء على أهمية التقييم الشامل قبل العلاج.

العوامل التي تزيد من خطر النتائج السلبية

يمكن أن تزيد عدة عوامل من خطر حدوث نتائج سلبية من العلاج بالارتجاع العصبي:

  • الحالات الموجودة مسبقاً: قد يكون الأفراد الذين يعانون من حالات نفسية معقدة أو شديدة أكثر عرضة للتأثيرات الضارة.
  • التطبيق غير السليم: يمكن أن يؤدي استخدام الارتجاع العصبي دون اتباع نهج مخصص أو إشراف كافٍ إلى نتائج غير فعالة أو حتى ضارة.
  • الافتقار إلى الخبرة المهنية: تلعب مؤهلات الممارس وخبرته دوراً حاسماً في تقليل المخاطر وضمان تطبيق العلاج بشكل صحيح.

آراء الخبراء

نشرت دراسة في مجلة مجلة العلاج العصبي وجد أيضًا أنه على الرغم من أن الارتجاع العصبي يمكن أن يؤدي إلى نتائج إيجابية، إلا أن هناك خطرًا ضئيلًا من الآثار السلبية, خاصة إذا لم يكن العلاج مصممًا خصيصًا للفرد أو غير خاضعة للإشراف من قبل محترف مدرب. إن الجمعية الأمريكية لعلم النفس (APA) يعتبر الارتجاع العصبي تدخلاً واعدًا لحالات معينة، لكنه يشدد على أهمية الموافقة المستنيرة والمراقبة الدقيقة للتخفيف من المخاطر.

التدابير الاحترازية

وبالنظر إلى المخاطر المحتملة، فإن اتخاذ التدابير الاحترازية أمر بالغ الأهمية لأي شخص يفكر في العلاج بالارتجاع العصبي:

  1. التقييم الشامل: اطلب تقييماً شاملاً من أخصائي رعاية صحية مؤهل لتحديد ما إذا كان الارتجاع العصبي مناسباً لحالتك.
  2. ممارسو الارتجاع العصبي الارتجاع العصبي المؤهلون: التأكد من أن ممارس يقدم الارتجاع العصبي مرخصة وذات خبرة ومدربة بشكل خاص على تقنيات الارتجاع العصبي.
  3. التواصل الشفاف: ناقش أي حالات طبية أو نفسية موجودة مسبقاً مع كل من مقدم الرعاية الصحية الخاص بك وممارِس الارتجاع العصبي لتحديد المخاطر المحتملة.
  4. الموافقة المستنيرة: فهم الفوائد والمخاطر المحتملة من خلال الحصول على موافقة مستنيرة قبل بدء العلاج.
  5. المراقبة المستمرة: الانخراط في تواصل مفتوح مع طبيبك الممارس حول أي تغييرات أو ردود فعل تواجهها أثناء الجلسات أو بعدها.
  6. الالتزام بخطة العلاج: اتبعي خطة العلاج الموصى بها دون محاولة تعديل الجلسات أو شدتها دون استشارة الطبيب.
  7. ابق على اطلاع: مواكبة أحدث الأبحاث والإرشادات حول الارتجاع العصبي لاتخاذ قرارات مستنيرة.

هل مخاطر الارتجاع العصبي ضئيلة للغاية؟

يعتقد العديد من النقاد أن المخاطر المرتبطة بالارتجاع العصبي ضئيلة مقارنة بالعلاجات الدوائية التقليديةوالتي يمكن أن يكون لها آثار جانبية شديدة. يسلط المؤيدون أيضًا الضوء على التباين الفردي في الاستجابات، مشيرين إلى أنه في حين أن البعض قد يعاني من آثار ضارة, يستفيد العديد من الآخرين من العلاج دون مضاعفات.

التعرف على الآثار الضارة والإبلاغ عنها

من الضروري معرفة كيفية التعرف على أي آثار سلبية تحدث أثناء العلاج بالارتجاع العصبي أو بعده والإبلاغ عنها:

  • مراقبة الأعراض التي تعاني منها: احتفظ بسجل مفصل لأي أعراض جديدة أو متفاقمة.
  • الإبلاغ الفوري: أبلغ طبيبك الممارس على الفور عن أي مخاوف أو آثار ضارة.
  • اطلب المشورة الطبية: إذا استمرت الأعراض أو تفاقمت، اطلب المشورة من أخصائي الرعاية الصحية.

الخاتمة

يبشر العلاج بالارتجاع العصبي بالخير كعلاج غير جراحي لمجموعة متنوعة من الحالات، ولكنه لا يخلو من المخاطر المحتملة. هل يمكن للارتجاع العصبي أن يجعلك أسوأ؟ يمكن أن يساعدك فهم هذه المخاطر واتخاذ التدابير الاحترازية المناسبة في اتخاذ قرار مستنير.

اعمل دائماً مع متخصصين مؤهلين وذوي خبرة في مجال الارتجاع العصبي لتقليل المخاطر وتعظيم فوائد العلاج بالارتجاع العصبي.

Myneurva هي شركة رائدة عالميًا في مجال الارتجاع العصبي وتحليل تخطيط كهربية الدماغ

شركة Myneurva هي شركة عالمية رائدة في مجال تحليل تخطيط كهربية الدماغ الحسابي. يحمل د. ستار براءة اختراع أمريكية لنظام وطريقة لتحليل إشارات التخطيط الكهربائي للدماغ.

من مدونة الارتجاع العصبي...

كيفية اختيار مزود خدمات الارتجاع العصبي

هل تتطلع إلى اختيار مقدم خدمات الارتجاع العصبي؟ تجد أدناه بعض الأسئلة الأكثر شيوعاً التي قد ترغب في طرحها عند اختيار مقدم خدمات الارتجاع العصبي. ما هي خبرة مقدم الخدمة في مجال الارتجاع العصبي؟ كم عدد سنوات الخبرة التي يمتلكها في هذا المجال؟

الارتجاع العصبي للصداع النصفي - إطلاق العنان للراحة

مقدمة في الارتجاع العصبي للصداع النصفي يمكن أن يكون الصداع النصفي منهكاً ويؤثر على ملايين الأشخاص حول العالم. وغالباً ما تنطوي العلاجات التقليدية على الأدوية التي قد تكون لها آثار جانبية ودرجات متفاوتة من الفعالية. ومع ذلك، هناك نجم صاعد في...

الارتجاع العصبي بالقرب مني

الارتجاع العصبي بالقرب مني: الدليل الشامل للعلاج بالارتجاع العصبي هل تبحث عن حلول فعالة وغير جراحية وخالية من الأدوية لمشاكل الصحة العقلية؟ لا مزيد من البحث. في Myneurva، نحن متخصصون في تقديم أحدث خدمات الارتجاع العصبي...

ما هو تخطيط الدماغ QEEG

تخطيط كهربية الدماغ الكمي للدماغ - مقدمة تخطيط كهربية الدماغ الكمي أو تخطيط كهربية الدماغ الكمي هو تقنية متطورة للتصوير العصبي توفر تحليلاً مفصلاً للنشاط الكهربائي في الدماغ. وهو يعتمد على تخطيط كهربية الدماغ التقليدي (EEG)، وهو عبارة عن تخطيط...

الارتجاع العصبي للمعالجين - مجموعة أدوات متفوقة

إحداث ثورة في العلاج بالارتجاع العصبي للمعالجينما هو الارتجاع العصبي؟ المبادئ والتقنيات الأساسية لتدريب الارتجاع العصبيالفوائد الرئيسية للارتجاع العصبي للمعالجيندراسات حالة: التطبيقات الناجحة للارتجاع العصبي في العلاجخطوات عملية للارتجاع العصبي...

ما هو بروتوكول الارتجاع العصبي؟

هل تساءلت يومًا كيف يعرف مقدمو خدمات الارتجاع العصبي بالضبط ما هي مناطق الدماغ التي يجب تثبيطها ومكافأتها لتحقيق حالة من الانسجام في موجات دماغك؟ إذا كانت إجابتك بـ "نعم" على السؤال أعلاه، نقترح عليك قراءة ما تبقى من المقال للحصول على معلومات أفضل...

الارتجاع العصبي لتحسين الأداء

الارتجاع العصبي لتحسين الأداء الارتجاع العصبي لتحسين الأداء الارتجاع العصبي لتحسين الأداءما هو الارتجاع العصبي؟ فتح آفاق جديدة في تحسين الأداء ما وراء حدود العلاج التقليديالأدلة والدعوةالتأثير والدعوةالتأثير والدعوةالتأثير والدعوة الارتجاع العصبي لتحسين الأداء...

هل الارتجاع العصبي معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية؟

هل الارتجاع العصبي معتمد من إدارة الغذاء والدواء؟ كثيراً ما يطرح العملاء هذا السؤال؛ هل الارتجاع العصبي معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية؟ الارتجاع العصبي هو تقنية تُعرف باسم تكييف الارتجاع العصبي مع تكييف مخطط كهربية الدماغ. تُصنف موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على هذه الفئة من الأجهزة إلى الفئتين الأولى والثانية...